الثلاثاء، 21 يوليو 2020

فهرية أفجان ترد على أنباء منعها من التمثيل بقرار زوجها بوراك



ردت الفنانة التركية فهرية أفجان على الأنباء التي روجها لها صحافيون أتراك بأن زوجها بوراك أوزجيفيت قد منعها من العودة للتمثيل مرة أخرى، وأجبرها على البقاء في المنزل من أجل الاهتمام بابنهما كاران.
ووفق الأنباء فإن بوراك منع زوجته من قبول أي عرض تمثيلي أو إعلاني، فتفاجأ المتابعون للثنائي من هذه المعلومات،و على إثر ذلك  اضطرت الفنانة للنفي وقالت:” من أين تطلقون هذه الشائعات وكيف تألفون هذا الكلام السخيف”.
وأضافت:”بوراك يشجعني على العمل والعودة إلى الشاشة ووحدي من اتخذت قرار بالبقاء إلى جانب طفلي لكي أمنحه كل ما يحتاجه”.
وأكملت:” أعود عندما يكبر كاران قليلا لكنه الآن بحاجتي كما أن جمهوري يتفهمني ويدرك أن قراري سلليم”.
وأوضحت:” لن يطول غيابي كثيرا، بضعة أشهر وأعود للمهنة التي أحب، لكن لا تظلموا بوراك لأنه أول الداعمين لي
وكان الثنائي قد ظهرا في الأيام القليلة الماضية وهما يقضيان إجازتهما الصيفية التي تمتد لشهرين مع طفلهما كاران؛ إذ تتوالى الصور المأخوذة للعائلة سواء في مسبح فيلتهما الخاصة أو في القارب الذي اشتراه بوراك من أجل الذهاب في رحلات صيد السمك.
وظهر بوراك وزوجته وطفلهما ترافقهم شقيقة زوجته التي جاءت معهم لقضاء الإجازة، وهم يتجولون جميعا في أحد أسواق مدينة بودروم التركية من أجل شراء حاجياتهم، ولكن أكثر ما لفت الانتباه هو اهتمام بوراك وفهرية باتباع إجراءات السلامة العامة من ارتداء الكمامات، فيما لم يقوما بوضع الكمامة لطفلهما مكتفيين بترك “لهاية” الرضع في فمه وتغطية رأسه بالقبعة.
كانت فهرية قد قامت أيضًا بنشر صورةٍ لها ولطفلها عبر حسابها على إنستغرام، علقت عليها بالقول: “نظراته حادة كأبيه”، لتحظى تلك الصورة بالكثير من الإعجابات والتعليقات التي جاءت أغلبها لتؤكد على الشبه بين كاران وأبيه وأن كاران أخذ وسامته حقا من بوراك، إضافة إلى جمال والدته، ولم يكن بوراك بعيدا عن التعليق على تلك الصورة؛ إذ كتب قائلا عن نظرات طفله الحادة تلك: “نظرة ذئب”.
المصر تركيا الأن

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق